--
أصدر الأنبا مكسيموس، الأسقف العام والمشرف على كنائس منطقة السلام والحرفيين، بيانًا، نفي فيه ما تم تداوله عن قيام كاهن بقتل زوجته في منزله. وشدد الأنبا مكسيموس، على أنه لا علاقة لكهنة المنطقة بالجريمة المشار إليها في الصحف والمواقع الإلكترونية. وأشار إلى أن هذه الواقعة تخص أحد المواطنين المقيمين في المنطقة وهو تحت أيدي السلطات للتحقيق معه. وناشد الأنبا مكسيموس وسائل الإعلام والمواطنين تحري الدقة في تداول الأخبار.

--

إرسال تعليق Blogger

 
Top