--
نفى القس بولس حليم المتحدث باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية ما تردد في وسائل على الإعلام على لسان قانونين بوضع شرط كشف العذرية على الفتيات القبطيات فى قانون الأحوال لشخصية الجديد قبل الزواج ، مؤكدا أن مسودة مشروع قانون الاحوال الشخصية الذى مازال تحت الدراسة لم يضع به مثل هذه الشروط وأضاف فى تصريحات خاصة للاقباط متحدون ان ما يتداول غير صحيح وان الكنيسة لا تسمح به وتحترم ابنائها وتصون كرامتهم ولا تسمح باى خروج عن الإطار الكنسي وان القانون يعمل فى بنوده ما يضمن حياة سعيدة وآمنة للزوجين دون مساس او اهانة لكرامتهما. 
كان رمسيس النجار، المحامى المتخصص فى الأحوال الشخصية، قد أكد أن الكنيسة وضعت شرطًا توقع بموجبه كشوف عذرية فى مسودة قانون الأحوال الشخصية الجديد.
--

إرسال تعليق Blogger

 
Top