--
لقي القس منسى يوحنا دولر يوسف، كاهن كنيسة البابا أثناسيوس الرسولي بعزبة عبد السيد التابعة لإيباراشية مغاغة والعدوة، مصرعه أمس الأربعاء إثر حادث سير، وذلك بعد خدمة كهنوتية تقارب الخمس سنوات. كان الأب المتنيح يقود سيارته ومعه زوجته ووالده ووالدته متجها إلى واحة القديس أنطونيوس بالمنيا لحضور تصفيات مهرجان الكرازة هناك فاصطدمت سيارته بسيارة أخرى ما أدى إلى انقلابها وإصابة من بداخلها بإصابات متفرقة، حيث تم نقلهم جميعًا إلى مستشفي المنيا الجامعي بينما فاضت روح القس يوحنا قبل وصوله إلى المستشفى. ومن المقرر أن تقام صلاة الجنازة في التاسعة من صباح اليوم الخميس بكنيسة قرية هور التابعة لمركز ملوي بالمنيا. ولد الأب المتنيح بقرية هور في 5 أغسطس 1985 وهو ينتمي لنفس عائلة كاهن ملوي العالم الكنسي القس منسى يوحنا، خدم شماسًا مكرسًا ما يقرب من ثلاث سنوات قبل سيامته كاهنًا بقرية جزيرة شارونة – مركز مغاغة. وسيم بيد الأنبا أغاثون أسقف مغاغة والعدوة في 4 نوفمبر 2011.
--

إرسال تعليق Blogger

 
Top